السؤال

التكبير عند الحريق

السلام عليكم ما حكم حديث أن رسول الله أمرهم بالتكبير عند رؤية الحريق، فإن التكبير يطفئه؟

الإجابة

هذا الحديث أخرجه الطبراني في "الدعاء"، وابن السني في "عمل اليوم والليلة"، وغيرهما من رواية عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «‌إذا ‌رأيتم ‌الحريق ‌فكبروا، ‌فإن ‌التكبير ‌يطفئه». وأخرج الطبراني أيضا في المعجم الأوسط عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أطفئوا الحريق بالتكبير». قال الطبراني: لم يرو هذا الحديث عن محمد بن عجلان إلا نوح المطوعي، تفرد به: ابنه عنه. وقال السخاوي في المقاصد الحسنة: ويشهد له ما رواه ابن السني عن أنس وجابر رضي الله عنهما مرفوعا: إذا وقعت كبيرة أو هاجت ريح عظيمة فعليكم بالتكبير، فإنه يجلي العجاج الأسود. وأخرجه ابن عدي في الكامل من رواية عمرو بن جميع، عن ابن جريج، عن عطاء، عن ابن عباس مرفوعا: "إذا رأيتم الحريق فكبروا". لكنه ضعف عمرو بن جميع بقوله: "رواياته عمن روى ليس بمحفوظة وعامتها مناكير وكان يتهم بوضعها". وقال ابن الصديق في المداوي تعقيبا على تضعيف المناوي لحديث عبد الله بن عمرو بن العاص عند ابن السني: "لكن له شواهد" وذكر ما رواه الدولابي في الكنى والأسماء من رواية جعفر بن محمد عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إذا رأيتم الحريق فكبروا فإن اللَّه عز وجل يطفئه". وبناء عليه فالحديث حسن بشواهده، والله أعلم.