السؤال

السرور

السلام عليكم ما حكم حديث: إن من موجبات المغفرة إدخالك السرور على أخيك المسلم : إشباع جوعته ، وتنفيس كربته؟

الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته هذا الحديث «إِنَّ مِنْ مُوجِبَاتِ الْمَغْفِرَةِ إِدْخَالَكَ السُّرُورَ عَلَى أَخِيكَ الْمُسْلِمِ , وَإِشْبَاعَ جَوْعَتِهِ , وَتَنْفِيسَ كُرْبَتِهِ» أخرجه أبو نعيم في الحلية عن جابر بن عبد الله مرفوعا إلى النبي صلى الله عليه وسلم. وقال: غريب من حديث الثوري، وأخرجه الحارث بن أبي أسامة في مسنده رواه عنه البوصيري من زوائده في إتحاف الخيرة وقال عقبه: له شَاهِدٌ مِنْ حَدِيثِ الْحَسَنِ بْنِ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ، رَوَاهُ الطَّبَرَانِيُّ فِي الْكَبِيرِ، وَالْأَوْسَطِ بِسَنَدٍ ضَعِيفٌ. ورواه ابن أبي الدنيا عن أنس في قضاء الحوائج.